تجربتي مع الحجامة للعين

تجربتي مع الحجامة للعين من التجارب المثيرة والناجحة التي مررت بها في حياتي، حيث أنها ساعدتني كثيرا في التخلص من الأعراض المؤلمة التي كنت أمر بها، وأيضا كانت السبب في أن أعود إلى حياتي الطبيعية مرة أخرى، ومع كل ذلك يرجع السبب الرئيسي في انتهاء معاناتي من الحسد هو تقربي من الله عز وجل في تلك الفترة وأن كل ذلك قد حدث بمشيئة الله سبحانه وتعالى.

تجربتي مع الحجامة للعين

تجربتي مع الحجامة للعين
تجربتي مع الحجامة للعين

سوف أحدثكم اليوم عن تجربتي مع الحجامة للعين في النقاط التالية:

  • أنا امرأة متزوجة تبلغ من العمر 30 عاما كنت أعاني بالكثير من الآلام في أجزاء متفرقة من جسمي في بداية زواجي وكنت أعتقد في ذلك الوقت أن ذلك نتيجة تجهيزات الزفاف.
  • بعد ذلك بدأت لا أتمكن من السيطرة على نوبات الغضب المستمرة التي أصاب بها وبدأ الأمر يزداد سوء مع مرور الوقت حتى أصبحت لا أريد الخروج من المنزل، وذلك على الرغم من أن زوجي كان يحاول تحمل تقلباتي المزاجية باستمرار.
  • بدأت المشكلات تزداد يوما بعد يوم مع زوجي وأيضا أصبحت أنفر من ممارسة العلاقة الزوجية وذلك كون فجوة كبيرة بيننا وأثر على علاقتنا بشكل سلبي، وأيضا بدأت تظهر عندي الكثير من الأعراض الأخرى مثل عدم القدرة على النوم والصداع المستمر وعدم رغبتي في تناول الطعام والتي أكدت لي أن ذلك الأمر ليس مجرد إرهاق أو تعب.
  • قررت في ذلك الوقت الحديث مع أمي وأخبرتها بكل ما أمر به من تعب وخلافات ومشاكل بيني وبين زوجي، وحينها أخبرتني أمي أنني قد أكون مصابة بالعين ونصحتني بالحجامة، وقمت بالبحث عنها على منصة جوجل ووجدت الكثير من فوائدها.
  • من هنا بدأت تجربتي مع الحجامة للعين وقررت الذهاب لعمل الحجامة في مكان موثوق، وبعد أن خضعت للحجامة تحسنت علاقتي بزوجي ولم أعد أشعر بالآلام الشديدة التي كانت تنتشر في جسمي ويعود الفضل في ذلك إلى الله عز وجل لأنني تقربت منه كثيرا أثناء تلك الفترة.
  • لذلك أقول لكم أن تجربتي مع الحجامة للعين من التجارب الناجحة التي ساعدتني كثيرا في تجاوز المشاكل والخلافات والتعب في بداية زواجي.

شاهد أيضا

اسباب الصداع بعد الحجامه

فضل استخدام الحجامة في علاج الامراض من الطب النبوي

أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم بالحجامة وذكر أن الحجامة تستخدم في علاج الكثير من الأمراض في بعض الأحاديث النبوية الشريفة، وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يداوم على الحجامة من وقت لأخر ومن بين تلك الأحاديث:

  • عن عبد الله بن عباس رضى الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الشفاء في ثلاثة: شربة عسل وشرطة محجم وكية نار وأنهي أمتي عن الكي) حديث صحيح.
  • عن جابر بن عبد الله رضى الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:(إن كان في شيء من أدويتكم شفاء، ففي شرطة محجم، أو لذعة بنار توافق الداء، وما أحب أن أكتوي) حديث صحيح.

 ما هي فوائد الحجامة

من خلال تجربتي مع الحجامة للعين سوف أوضح لكم فوائد الحجامة في علاج العديد من الأمراض والأعراض التي تؤثر على حياة المصاب بشكل سلبي ومن هذه الأمراض التي تعالجها الحجامة ما يلي:

  • تساهم في التخلص من مرض السكري بشكل نهائي وهو يعد من الأمراض المزمنة التي يتم فيها إعطاء المريض بعض الأدوية التي تخفف من أثاره ولم يجد العلم لها علاجا أوحلا حتى وقتنا هذا.
  • تقوم بعلاج مشاكل زيادة معدل نسبة الكوليسترول في الدم، ومن أبرز هذه المشاكل مشاكل القلب والأوردة والجلطات.
  • تخلص المريض من مشكلة الصداع النصفي بشكل نهائي في حال لم يكن الصداع علامة على وجود أمراض أخرى مزمنة، وذلك من خلال تجربتي مع الحجامة للعين.
  • تساهم في زيادة نشاط الدورة الدموية في الجسم بشكل فعال بدون أن تعرض عضلة القلب للإجهاد.
  • تساعد المريض على التخلص من مشاكل جلطات الشرايين والأوردة.
  • تقوم بالسيطرة على التغيرات الهرمونية الناتجة عن الدورة الشهرية للنساء وتنظيم التدفق الهرموني مما يساعد على تنظيم الهرمونات في الجسم وانتظام الدورة الشهرية.
  • تقضي على مشاكل ضغط الدم سواء كان المريض يعاني من انخفاض ضغط الدم أو ارتفاعه.
  • تساعد على علاج أغلب المشكلات التي تتعرض لها عضلة القلب.
  • تقوم الحجامة بعلاج أمراض العظام والمفاصل وخاصة مرض الروماتيزم.
  • تساهم في تقوية الجهاز المناعي وتعزيزه وزيادة كفاءته.
  • تساعد المريض في التخلص من مشكلة ضعف الشعيرات الدموية المسئولة عن الجهاز البصري والعين، وأيضا تساهم في علاج تصلب شرايين العين وضعف البصر.
  • تخلص المريض من المشاكل التي تصيب المبايض أو الرحم أو أمراض العقم ومشاكل تأخر الإنجاب.
  • تساهم في علاج المريض من الأمراض الروحية والنفسية.

اقرأ أيضا

تجربتي مع حجامة الرأس لعلاج الصداع

أعراض المس والحسد الذي يوجب الحجامة

تجربتي مع الحجامة للعين
تجربتي مع الحجامة للعين

من خلال تجربتي مع الحجامة للعين هناك عدة أعراض غريبة تظهر على المصاب بالحسد والمس والتي تشير إلى إصابته بالعين ومن هذه الأعراض:

  • يشعر المصاب بالعين أو المحسود برعشة قوية في الجسم، وذلك بالإضافة إلى الشعور بوخز في الأطراف.
  • يعاني المحسود من عدم القدرة على التعامل مع الأشخاص حوله ويكون في حالة مزاجية متقلبة بشكل كبير دائما، وذلك يكون بسبب العصبية المفرطة التي يحس بها.
  • الإحساس بضيق شديد في التنفس بشكل متكرر وقوي.
  • يصاب بعض الأشخاص المصابين بالعين بالتشنجات العضلية ويمكن أن يصاب المحسود في بعض الأحيان بالصرع.
  • الشعور بعدم الراحة طوال الوقت وأيضا يشعر بالتعب والإرهاق دون أن يستطيع معرفة سبب ذلك الشعور، وذلك من خلال تجربتي مع العين للحجامة
  • الشعور بالتنميل في أحد شقي جسمه دائما.
  • يتمنى المحسود الموت بشكل مستمر ويفقد الرغبة في الحياة.
  • يعاني بعض الحالات من زيادة ضربات القلب عن المعدل الطبيعي.
  • يتعرض المصاب بالعين إلى حالة من الاكتئاب الشديد.
  • كثرة التثاؤب عند سماع أو قراءة القرآن الكريم
  • الشعور بعدم الرغبة في تناول الطعام وفقدان الشهية لفترات طويلة.
  • إفراز العرق دون سبب بشكل مفرط.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بدون مبرر وبشكل مفاجئ.
  • يعاني المحسود من الصداع باستمرار لفترات طويلة من الوقت.
  • الإحساس بآلام شديدة في أسفل البطن والظهر والرقبة والكتف.

مواضع الحجامة للعين والحسد

من خلال تجربتي مع الحجامة للعين سوف أوضح لكم المواضع التي يتم إجراء الحجامة فيها لإخراج الحسد والعين في النقاط التالية:

  • أسفل أو أعلى الظهر.
  • الأخدعين أي (صفحتا العنق من الجانبين).
  • الفقرة أي (مؤخرة الرأس).
  • منطقة الكاهل أي (وسط القفا).
  • منطقة أسفل الفك.
  • منطقة الكتفين.
  • منطقة العصعص.
  • منطقة الساقين.
  • منطقة الزندان.
  • منطقة العرقبان.

أفضل أيام إجراء الحجامة

تجربتي مع الحجامة للعين
تجربتي مع الحجامة للعين

هناك أيام يفضل فيها عمل الحجامة دون غيرها من الأيام وذلك على حسب ما جاء في بعض الأحاديث النبوية الشريفة أنه يتم إجراء الحجامة في يوم 17 أو 19 أو 21 من الشهر الهجري والدليل على ذلك ما ورد في رواية أبو هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: (من احتجم لسبع عشرة وتسع عشرة وإحدى وعشرين كان شفاء من كل داء) صحيح أبي داود.

شاهد من هنا

كم يستمر التعب بعد الحجامة ؟

ختاما قدمت لكم تجربتي مع الحجامة للعين، ويجدر بنا الإشارة إلى أن العين والحسد مذكورين في القرآن الكريم وأن العلاج الأول والأخير لهما هو التقرب من الله بالصلاة والدعاء وقراءة القرآن، وذلك لتقوية الروح والنفس ضد الحسد والعين وأن الحجامة ما هي إلا سبب من أسباب العلاج.